النيابة العامة تُحدد عقوبة التشهير بالآخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

النيابة العامة تُحدد عقوبة التشهير بالآخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي
عاجل.. النيابة العامة تحدد عقوبة التشهير بالآخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

جددت النيابة العامة السعودية، تذكيرها بالعقوبة المقررة على كل من يقوم بالتشهير بالآخرين، أو الإضرار بهم بأي طريقة من الطرق من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، التي تعتبر من السلوكيات السيئة التي يجب المساءلة القانونية عليها وفقًا لنظام مكافحة جرائم المعلومات.

النيابة العامة تُحدد عقوبة التشهير بالآخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي
عاجل.. النيابة العامة تحدد عقوبة التشهير بالآخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

تفاصيل عقوبات التشهير بالآخرين

وكشفت النيابة العامة بالمملكة أنه سيتم عقوبة كل من يقوم بتشهير أحد عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو إلحاق الضرر به، وقد تتضمن العقوبة السجن ودفع غرامة تصل في بعض الأحيان إلى 500 ألف ريال، ونشرت عبر صفحتها الرسمية على منصة إكس، بأنه يجب عدم الترويج عن منتجات تجميل قبل القيام بإدراجها، مؤكدة أن الدعاية والإعلان تكون وفقًا لعدة شروط وضوابط تخضع إلى نظام اللائحة.

مع العلم أن العقوبة تصل إلى السجن لمدة أقصاها 5 سنوات، ودفع غرامة مالية تصل إلى 5 ملايين ريال سعودي أو بأحدي العقوبتين.

 

 تحذير هام من الإضرار بالبيئة

كما قامت النيابة العامة بإصدار تحذير هام من الإضرار بالبيئة أو عمل إخلال بالتوازن الطبيعي، وقالت: يحظر كل ما من شأنه الإضرار بالبيئة أو الإخلال بالتوازن الطبيعي فيها، ولا يجوز التعدي على البيئة بأي صورة كانت، وحدد نظام البيئة العقوبات المشددة حال الجناية عليها.

النيابة العامة تُحدد عقوبة التشهير بالآخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي
النيابة العامة تُحدد عقوبة التشهير بالآخرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي

وأكدت على أهمية التخلص من جميع النفايات الخطيرة في الوسط البيئي والذي يعرض صاحبه إلى السجن لمدة 10 سنوات في بعض الأحيان ودفع غرامة مالية بقيمة 30 مليون ريال، بتلك العقوبتين معًا.